Warning: Attempt to read property "post_excerpt" on null in /home/u459114719/domains/sada-misr.com/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/post-head.php on line 73

بريطانيا تتهرب حيال التشديد ضد الملاذات الضريبية

بريطانيا تتهرب حيال التشديد ضد الملاذات الضريبية بعد نشر وثائق باندورا

دعاء الجبالى

طالب ناشطون الحكومة البريطانية بتشديد نهجها حيال الملاذات الضريبية، بعدما سلّطت “وثائق باندورا” الضوء على دور أقاليم ما وراء البحار البريطانية في شبكة التهرّب الضريبي العالمية.

ويؤكّد مدير “شبكة العدالة الضريبية”، التي تضغط من أجل تعزيز الشفافية أليكس كوبهام، بأن بريطانيا “تماطل” في ما يتعلّق بتطبيق إصلاحات. وأفاد فرانس برس في مقابلة أنه يصعب الآن على بريطانيا، التخلي عن عاداتها القديمة في وقت تسعى لدور أكثر تحررا وعالمية وحدها. بعدما انسحبت بالكامل من الاتحاد الأوروبي في وقت سابق هذا العام.

وقال “هناك خطر حقيقي بأن تكون المملكة المتحدة، في هذه المرحلة من بريكست، تعود إلى الوراء إلى ذاك النموذج القديم، لشبكة الولايات الضريبية من مرحلة ما بعد الاستعمار. والتي كان (حي) سيتي المالي في لندن مركزها”.

وتسلّط “وثائق باندورا”، التي تكشف تفاصيل عن استخدام قادة دول ملاذات ضريبية، “أوفشور” ، لإخفاء أصول بقيمة ملايين الدولارات، الضوء على مسألة أن ثلثي الشركات الوهمية المدرجة موجودة في جزر العذراء البريطانية. وتعهّدت السلطات في أقاليم ما وراء البحار البريطانية، حيث يمكن تسجيل الشركات بسرعة وبساطة، نشر سجّلات الشركات لديها.

وقبل عامين، أصدرت لندن توجيهات لأقاليم ما وراء البحار، وتلك التابعة للتاج البريطاني. بالكشف عن الملّاك الفعليين للشركات الوهمية والتحرّك للحد من غسيل الأموال. وانطبقت الخطوة على مناطق مثل برمودا وجيرزي وغيرنزي وجزيرة مان. وأفاد ناطق باسم وزارة الخزانة البريطانية، أن بلاده “قادت العالم في التعامل مع التجنّب والتهرّب الضريبي وتحسين الشفافية الضريبية. وتقود المبادرات العالمية لمساعدة السلطات الضريبية، على الكشف عن المداخيل والأصول المملوكة لدافعي الضرائب على أراضيها”.

وأضاف المتحدث “كما أننا ملتزمون جعل المملكة المتحدة، مكانا معاديا للتمويل غير الشرعي والجريمة الاقتصادية”، متعهّدا النظر في البيانات المسرّبة “لمعرفة إن كانت ستكشف أي جديد يضاف إلى ما نعرفه أساسا والتحقيقات الجارية”. لكن كوبهام أشار إلى أن جزر العذراء اكتفت بالرد “كلاميا فقط” على الطلب، واشترطت بأن تنشر مناطق أخرى السجّلات قبل قيامها هي بذلك. ويرى أن الرد بسيط إذ على لندن فرض تشريعات في هذا الصدد، وعدم قيامها بذلك يشي بأنها “غير جدّية” في التعامل مع المشكلة.

بريطانيا تتهرب حيال التشديد ضد الملاذات الضريبية بعد نشر وثائق باندورا

بريطانيا تتهرب حيال التشديد ضد الملاذات الضريبية بعد نشر وثائق باندورا

عن remon

شاهد أيضاً

استقرار طلبات الأميركيين للحصول على إعانة البطالة

عدد المشاهدات 5371 13 كتب/ أيمن بحر لم يطرأ تغير يذكر على عدد الأميركيين الذين …